التخطي إلى المحتوى
هواتف جالاكسى نوت 7
هواتف جالاكسى نوت 7

أعادة تصنيع هاتف جالاكسى نوت 7 وبيعة فى الاسواق

بعد أحتراق بطاريات هواتف جالاكسى نوت 7 وسحبها من الاسواق مما سبب هذا حدوث كارثة مالية كبيرة للشركة الكورية المصنعة للهواتف فحسب ما جاء به تقرير الصحيفة الكورية الجنوبية الاقتصادية Hankyung.
أن الشركة تفكر فى بدأ عملية بيع الاجهزة المعاد تصنيعها (التى تم تجديدها )والتى تاتى بنفس التصميم والمميزات والمواصفات بأستثناء البطارية فقد تأتى الهواتف المجددة من فئة فابليت جالاكسى نوت 7 ببطاريات حديثة الصنع تبدو أصغر وأقل تأثراً ولن تنفجر مثل السابقة ولازالت الشركة تحاول تسويق هذا المنتج حيث انها تعتبره من أفضل منتجاتها

رأى المختصين فى هواتف Galaxy note 7

ترى الشركة أن منتجها من أفضل المنتجات التى قامت بتصنيعها وهذا أيضاً رأى المختصين فيرى البعض منهم أن هاتف Galaxy note 7 أحد أفضل هواتف شركة سامسونج خاصةً وهواتف أندرويد عامةً وهذا مما يزيد من تشجيع الشركة على أعادة تسويق منتجها محاولةً منها لتقليل الخسائر التى لاقتها الشركة جراء سحبه من الاسواق وإيقاف تصنيعه وهذا بعد حوادث أنفجار بطاريات الهاتف حيث القت الشركة فى تقريراً سابق لها باللوم فيما يخص تحقيقاتها المتعلقة بالانفجارات التي تعرضت لها الهواتف إلى اثنتين من المشاكل الداخلية المتعلقة بالبطاريات التي جرى استعمالها ضمن الهاتف، وتمتلك سامسونج حالياً ما يصل إلى 2.5 مليون هاتف نوت 7 ضمن المخازن بعد أن ضحت بحوالي 20 ألف هاتف ضمن التحقيقات لتحديد المشكلة.
ونتيجةً لكل ما حدث فتفكر الشركة بالتسويق للهاتف ولكن ليس بالاسواق الامريكية ولا الاوربية وذلك نتيجة للحظر الذى شهده الهاتف من قبل المنظمين فى هذه الاسواق فقررت الشركة ترويجه فى الاسواق الناشئة مثل الهند وفيتنام ولكن لم تكشف الشركة عن موعد شحن الهواتف فى الاسواق خلال تقريرها ولكن هناك أحتمال بأمكانية تأجيل بدأ شحن الهواتف حتى تقوم الشركة بأزاحة الستار عن هاتفها الجديد جالاكسى إس 8 والمتوقع الكشف عنه خلال الاشهر المقبلة

مواصفات هواتف جالاكسى نوت Galaxy note 7 المجددة

سوف تحتوي الهواتف المجددة على بطاريات بسعة بين 3000 و3200 ميلي أمبير، بينما احتوت الهواتف الأساسية على بطاريات بسعة 3500 ميلي أمبير، وقد تكهنت وكالة رويترز في تقرير نشرته الشهر الماضي إلى إمكانية قيام الشركة الكورية بإعادة هواتف نوت 7 إلى السوق مرة أخرى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *